article comment count is: 8

أكذوبة كليات القمة

تحولت مرحلة الثانوية العامة إلى كابوس في كثير من المنازل، نتيجة يترتب عليها مستقبل إنسان أو هكذا يرى الجميع، حالة احتراق أعصاب لمدة عام كامل، كانت سابقا عامان، ثم تظهر النتيجة ومعها تبدأ الأفراح أو الأحزان.

بطبيعة الأمر هناك كليات تحتاج إلى مستوى تحصيل أعلى، وبالتالي الدليل على قدرة الطالب على التحصيل الدراسي الجيد هي نتيجة الثانوية العامة، فتحولت تلك الكليات إلى كليات قمة، لم يتوقف الأمر عند هذا الحد، فتحول الأمر إلى شيء من الطبقية، من فاته قطار كليات القمة أصبح بالتبعية من أهل القاع، وهو ما يعني ضياع المستقبل.

وعبثا حاول البعض مقاومة هذا التيار بتقديم أسباب مادية منطقية أن كليات القمة لا تعني بالضرورة جلب النعيم لصاحبها لكن لم يصل أحد إلى نتيجة حتى الآن، مازالت النظرة المجتمعية على حالها.

هل تعتقد أن كليات القمة هي أفضل من باقي الكليات؟

View Results

Loading ... Loading ...

كل الكليات قمة:

أي كلية أو معهد له هيئة تدريس، تلك الهيئة تكونت من الطلبة المتوفقين الذين حافظوا على مستواهم الدراسي عبر سنوات الكلية مما أهلهم إلى وظيفة “المعيد” استعدادًا لاستكمال الدراسات العليا، وهو ما يعني أن أي كلية بها فرصة حقيقية للتفوق والنبوغ.

بالتأكيد الأول في أحد كليات القاع أفضل من الأخير في أحد كليات القمة، هذا مصيره هيئة التدريس وهذا مصيره سوق العمل العادي، بل ويمكن الجزم بأن تقديره المتدني في كلية القمة سيصبب له الكثير من المتاعب.

قمة القاع:

بعض الكليات التي يطلق عليها كليات قاع هي التي تخرج المدرس والقاضي وموظفي البنوك، هل يمكن من العقل أن نرى في هؤلاء أهل قاع؟ بغض النظر عن أن العالم لا يستقيم بدون الكثير من الوظائف، فلو أصبح العالم كله أطباء ومهندسون سيعم الخراب بالتأكيد.

النقود تتكلم:

ربما في الماضي البعيد كانت كليات القمة تعني وظيفة مرموقة براتب مرتفع، لكن تغير الزمن ولم تصبح الثروة مرتبطة ارتباط مباشر بالشهادة الدراسية، بل على العكس أصبح خريجي كليات القمة يشكون من ضيق الحال وقلة فرص العمل، وهو أمر متوقع بسبب قانون العرض والطلب.

بعد سنوات من إنتاج نفس النوع يتشبع سوق العمل ويقل الطلب، وفي نفس الوقت تغير الزمن نفسه وظهرت وظائف جديدة يبحث عنها السوق ولا يجد أحد فأصبح المعروض أقل من المطلوب وبالتبعية زاد مرتب تلك الوظائف.

العمل مبكرًا:

كليات القمة لا يعمل أهلها في تخصصهم من أول يوم، يجب أن ينهي أهل كليات القمة دراستهم أولا، على عكس الكثير من الكليات الأخرى، بالإضافة إلى إن طبيعة المناهج الدراسية وصعوبتها بالنسبة لأهل القمة تجعل من المستحيل العمل أثناء الدراسة وبالتالي فأهل كليات القاع يملكون فرصة أن يتخرجوا بسنوات خبرة وهو ما يعني وضع أفضل في سوق العمل.

الثانوية العامة ليست نهاية المطاف الطريق مازال طويل.

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

اترك تعليقاً

آخر التعليقات (8)

  1. المشكلة ان الطالب يا اما بيكون مجتهد ف بيوصل لكليات القمة ….يا اما بيكون مش ف دماغه اصلا ف مش بيركز ف انه يجتهد ف الكليه اللي دخلها ايا كانت

  2. انا كنت علمى علوم وربنا مرزقنيش بمجموع أنه اخش كليه طب جبت 88.7%وتعبت اوى من ساعتها وكنت عايزه اعرف اسماء كليات لو انت عارف يعنى تكون مجال دراستها قريب قوى من دراسه علمى علوم علشان أن بحب الاحياء والانجليزى والكمياء اوى بس مش عارفه اه هى الكليات إلى مومكن اخشها انا بحثت كتير بس مبوصلش لغير زراعه واقتصاد منزلى و عايزه اسماء كليات جديده يكون مجالاتها كتير وليها تكليف لو سمحت رد عليا بسرعه علشان والله انا تعبانه اوى وانا الواحد إلى مومكن تفدنى دلواقتى