النميمة بين الزملاء في العمل
نميمة بين زملاء في العمل
article comment count is: 0

النميمة والطاقة السلبية.. من أهم تحديات العمل اليومية

البدء في وظيفة جديدة والتأقلم على أجواء العمل والزملاء واحدة من أكبر التحديات التي تواجه الإنسان في بداية أي عمل، بالإضافة إلى التحديات اليومية التي عليك أن تكون واع لها تمامًا ولديك القدرة على تفاديها والتغلب عليها.

فإذا كانت هذه هي وظيفتك الأولى أو أنك تمتلك بالفعل خبرة مهنية، تعرف معنا اليوم على خمسة تحديات عمل ستواجهها في حياتك المهنية بشكل مستمر:

  • التحدي الأول| التواصل:

هل انت مستعد للتواصل مع شخصيات جديدة في مكان عمل جديد؟ هل أنت قادرعلى التواصل بفاعلية؟

يعد التواصل الفعال واحدًا على رأس قائمة التحديات التي تواجه كثيرين في سوق العمل، إذا كنت تواجه هذه المشكلة إليك الحل:

اعتمد على اسلوب حوار سلس يعتمد على جمل مثل “نعم بالإضافة إلى….” و “لا ولكن…..” اذا دخلت في نقاش مع أحدهم عليك أن تبني نقاش فعال تظهر فيه إضافتك وتستطيع ترك إنطباع مؤثر.

الاهتمام بالحديث عن طريق جمل مثل “اخبرني المزيد عن …” فهي تتيح لك فرصة تناقل الخبرات بالاضافة الى القدرة على التعرف على الجوانب المختلفة في شخصية من تتواصل معه.

  • التحدي الثاني| المشاركة والتحفيز:

وفق إحصائية أجريت على عينة من الموظفين في ٢٠١٥، أشارت نتائجها إلى أن ٣٢٪‏ فقط من الموظفين هم من لديهم قدرة على المبادرة والمشاركة والتفاعل داخل عملهم، بينما نسبة ٥٠٪‏ من الموظفين لا يشاركون في عملهم إلا إذا طلب منهم، و١٧٪‏ من الموظفين منقطعين تمامًا عن المبادرة والتفاعل.

بعض الأبحاث تؤكد أهمية التفاعل والمشاركة بين الموظفين وبعضهم، مما له من أثر كبير على رفع الإنتاجية وزيادة الربحية.

العاملين بالموارد البشرية الآن في الكثير من شركات العالم يعطوا أهمية كبيرة في خططهم لتطوير وتحسين الـ Employees Engagement.

عليك ألا تتردد أبدًا في المبادرة والمشاركة، حتى لا يتم تفسير الأمر بكونه سلبية ولا مبالاة منك بمصلحة الشركة.

  • التحدي الثالث| الإبداع:

لي صديق يصاب بحالة اكتئاب دورية نتيجة شعوره أن مستوى إبداعه قد قل بشكل ملحوظ، فإذا كنت يا عزيزي تشعر بقلة الإبداع، اعلم ان هذا أحد تحديات العمل الشائعة وعليك أن لا تصاب بالفزع وتبدأ بالعمل عليه فوراً.

يشجعك ذلك التحدي على تطوير وتحسين مهاراتك والعمل عليها، اغتنم هذه الفرصة وجهز نفسك لرحلة دراسية جديدة، اقرأ قصص نجاح في مجالك، مارس اليوجا ونمي فرص تصفية الذهن لديك للتخلص من الضغوط والمشاعر السلبية، شاهد فيديوهات ملهمة ومحفزة.

شخصيًا، انصحك بالدخول على منصة Tedx ومشاهدة بعض قصص النجاح الملهمة.

  • التحدي الرابع| القدرة على مواكبة التغيير:

التغيير في بيئة العمل قد يكون إيجابي أو سلبي، توسع الشركة وكبر حجمها أو العكس، قد يؤثر عليك بشكل كبير، وقد يمثل لك تحد كبير عليك تجاوزه، حيث أن سوق العمل يحتاج دومًا إلى موظف مرن، سريع التكيف ويعتمد عليه في السراء والضراء.

  • التحدي الخامس| النميمة والطاقة السلبية:

دعنا نتكلم بشفافية، إذا وجد أي من التحديات السابقة في بيئة العمل وانتشر على نطاق واسع، فمن الطبيعي جدًا أن يظهر الإحباط ويؤدي بدوره إلى انتشار النميمة والطاقة السلبية، وتنخفض معها المعنويات.

قف ضد النميمة وتصدى لها، وكن دومًا عنصر فعال في رفع معنويات زملائك ودعمهم، إذا تعرضت للإحباط والسلبية، لا تتردد في اللجوء لمرشد مهني يساعدك بخطوات ونصائح فعالة للتخلص من هذا الشعور.

مهما واجهت من تحديات، عليك أن تعي حقيقة أنه بالعمل والتحدي والمثابرة سوف تتغلب عليها وتنتصر وسوف يكون النجاح حليفك.

اترك تعليقاً