مشاهد الأفلام مصدر للإلهام والتحفيز
مشاهد الأفلام مصدر للإلهام والتحفيز
article comment count is: 0

هل تعاني من فقدان الحافز؟ 5 أفلام لإعادة شحن طاقتك

ما بين فترة وأخرى ولأسباب متعددة قد نشعر أننا فقدنا الحافز، ولا يوجد أي دافع لدينا للذهاب للعمل أو تحقيق أي إنجاز في أي مهمة، وهو ما يعوق مسيرتنا المهنية او يتسبب في بعض الإخفاقات، وهناك طرق عديدة للخروج من هذه الحالة، ولكن وبشكل شخصي أفضل مشاهدة فيلم، وحاصة الأفلام التي تبعث على التفاؤل أو تدور حول قصة نجاح، الأقلام من هذه النوعية تعيد الأمل والحماسة لنفسيتك.

نرشح لكم في السطور التالية 5 أفلام، أشاهدها بشكل شخصي، وأعتبرها مصدر إلهام وتحفيز ذاتي:

1- الشبكة الاجتماعية  The social network

حين نتحدث عن التحفيز والعمل والإلهام، فإن فيلم الشبكة الاجتماعية يعد من أهم الأفلام التي يجب مشاهدتها في هذا السياق، ليس لأنه تحفيزي فقط ولكن لأنه يستند في قصته إلى كتاب “مليونيرات بالصدفة”، وبعض تفاصيله تستند إلى وقائع عن الطالب العبقري بجامعة هارفارد مارك زوكربيرج وشغفه بخلق نوع جديد من التفاعل الاجتماعي من خلال الإنترنت، على الرغم من فقده أقرب أصدقائه بسبب تمسكه بمشروعه.

الفيلم يتناول تجربة مارك زوكربيرج في تأسيس موقع الفيس بوك منذ أن كانت فكرة حتى ظهرت للنور وتطورت، والفكرة- حسب الفيلم- لم تكن من بنات أفكار مارك بل كان هو من أستغلها وطورها، وصارع من من أجل نجاحها.

2- السعي إلى السعادة The pursuit of happiness

من الصعب أن نتحدث عن أية أفلام تحفيزية وننسى أمر هذا الفيلم “السعي إلى السعادة” والذي يعتبر أحد أفلام التحفيز المهمة بامتياز، ليس في العمل وحسب بل في الحياة بشكل عام ويمكنك أن تتعلم منه الكثير.

يروى لنا الفيلم قصة رب أسرة مهدد بالطرد من العمل والتشرد هو وعائلته ويبحث عن عمل يوفر له قوت يومه، وينتقل من وظيفة إلى أخرى ويتراكم عليه إيجار شقته ومسؤوليته تجاه ابنه في غياب زوجته، ورغم كل التخبطات ورغم كل المعاناة يواصل الأب سعيه وكفاحه ويعطي دروسًا لابنه في الكفاح والأمل والأصرار رغم كل شيء، إلى أن يحقق ذاته ويكون ما يريد، الفيلم يستحق المشاهدة أكثر من مرة.

3- طباخ  Chef

يتناول الفيلم عن قصة طباخ يعمل في أحد المطابخ الكبرى، وبعد فترة تحدث مشكلة كبيرة مع صاحب المطعم فيقرر أن يترك العمل لديه ويبدأ عمله الخاص ويفتح عربة طعام صغيرة.

وفي تلك الأثناء يتعرف على أحد نقاد الطعام على موقع تويتر وتبدأ بينهما معركة عنيفة حول مدى جودة ما يصنعه الطباخ من أكلات، ولا يسير الفيلم على هذه الوتيرة فحسب بل يمتد لحياة الطباخ الخاصة إذ يحاول أن يُحسن حياته الخاصة وعلاقته مع طليقته وطفله.

يعيش الطباخ حرب من جهات متعددة ونرى تقلبات الحياة معه، وهو ما ينعكس على رؤيتنا لأنفسنا وحياتنا، لهذا فإن الفيلم مميز للغاية في التحفيز للعمل والحياة والتقدم إلى الأمام.

4- الحمقى الثلاثة

 (3 Idiots) هو فيلم دراما كوميدي هندي، بطريقته المميزة جدًا يقدم لنا عامر خان الفنان الهندي الرائع دوره كمعلم وطالب في كلية الهندسة في الهند مع صديقين آخرين، كل منهم له دافع لالتحاقه بهذه الكلية والدراسة والمعاناة بها.

وبمرور الوقت يطرح لنا الفيلم أفكارًا وتساؤلات جديدة عن موضوعات مختلفة أبرزها مناقشة مشاكل التعليم في الهند والطريقة الروتينية التي نتعلم بها، كما يوصل الفيلم لنا رسالة مهمة مفادها أن نفعل ما نريده فعلًا فحسب، الفيلم لا يمكن تفويته أو تناسيه فهو من الأفلام العظيمة التي تفيد وتضيف للجميع لعظمة تأثيره وستشعر بعد مشاهدته أنك أكثر رغبة وشهية في الإنجاز والتقدم في حياتك.

5- نعم يا رجل Yes Man

“نعم يا رجل” هو أحد الأفلام المختلفة من حيث فكرتها، وهو يتحدث عن رجل يقول “لا” دائمًا ويرفض كل شيء يحدث في حياته، هو أشبه بالكمبيوتر المبرمج على الرفض والإنهاء.

يكتشف بطل الفيلم أحد البرامج التي تساعده على قول “نعم” دائمًا ويشترك في البرنامج، وتبدأ حياته بالتغير الواضح وسرعان ما يحصل على ترقية في عمله ويتقدم في حياته بشكل عام إلى أن تنقلب الأمر فجأة وتبدأ الأزمات بملاحقته.

الفيلم يوضح لنا أهمية التوازن في الحياة وضرورة التنوع، الحياة لن تسير بشكل مثالي إن قلنا نعم دائمًا، ولن تسير بالشكل المثالي إن عارضنا وقلنا لا على الدوام.

تعد الأفلام فاصلًا لطيفًا من ضغوط العمل وما يترتب عليها من حالة فتور ونفور، وإن كانت أفلامًا تحفيزية تطرح فكرة أو تدافع عن قضية فهي حل مثالي لكثيرين في أعمالهم وحياتهم العامة.

اترك تعليقاً