article comment count is: 0

كيف تكتسب سمات الشخصية الجذابة؟

على العكس مما قد نعتقد فتطوير الشخصية وتحسينها أمر ممكن، ليس هذا فقط بل أننا يمكن أن نطور من شخصياتنا بطرق لم نكن نتصور أنها ممكنة من قبل، لقد كان الاعتقاد السائد حتى وقت قريب أن الشخصية ثابتة ولا تتغير.

ولكن ما هي الشخصية؟

هي أنماط التفكير والمشاعر والسلوكيات التي تجعل الشخص فريدًا ومختلفًا عن الأخرين، عندما نذكر شخص ما ونقول إنه يتمتع بشخصية جيدة فإننا نعني أنه محبوب ولطيف المعشر، ومن منا لا يرغب في أن يمتلك شخصية متميزة، خاصة إذا علمنا أن 85% من عوامل النجاح في الحياة والعمل تعتمد على كيفية تعاملنا مع الأخرين ونجاحنا في إقامة علاقات صحية معهم وهذا يعتمد بشكل كبير على طبيعة شخصيتنا.

لذلك نقدم لكم فيما يلي مجموعة من عشر نقاط حول كيفية تحسين وتطوير شخصياتكم إلى الأفضل:

1- الاستماع الجيد:

الاستماع الجيد يعتبر من المهارات الرائعة التي تمكنك من أسر قلوب الآخرين، فالشخص الذي نستمع  إليه باهتمام وننظر لعينيه أثناء حديثه، ونعبر له عن اهتمامنا بما يقول من خلال لغة الجسد يشعر بأهميته لدينا الأمر الذي يجعله يشعر بالثقة والتقبل، وبالتالي فإنه يستمتع بوجوده معنا دائمًا.

2- المطالعة المستمرة:

كلما زاد الاطلاع والقراءة كلما كنت أكثر جاذبية للأخرين وكلما شعروا بمتعة صحبتك، لأن ذلك يمنحنك الفرصة لمشاركة ما نعرفه مع الناس ونتبادل وجهات النظر معهم.

3- التحدث بلباقة وثقة:

وهذا الأمر مرتبط بشكل كبير بنقطة المطالعة، لأن القراءة تمنحنا مواضيع ومعلومات للحديث وتمنحنا الثقة، والكثير من الناس يستمتعون بأخذ معلوماتهم من الأخرين خاصة إذا كانوا يثقون بهم.

4- وجهة نظر:

من المحبط أن نتحدث مع شخص لا يمتلك وجهة نظر لأن ذلك يقضي على النقاش والمحادثة قبل أن تبدأ، وجهة النظر تجعل النقاش في أي مضوع ممتعة وثرية وتجذب الأخرين للتقرب.

5- مقابلة أناسٌ جدد:

مقابلة أناسٌ جدد يساعد على توسيع الأفق ويتيح التعرف إلى ثقافات جديدة وطرق جديدة في العمل وأفكار جديدة للحياة الشخصية كذلك.

6- أن نكون على طبيعتنا:

لا يوجد أسوأ من إدعاء شخص ما أشياء أو طباع ليست فيه أو تقمصه قناعًا من أجل إرضاء الناس أو محاولة الظهور بمظهر الخبير في مجال ما، علينا فقط أن نكون أنفسنا ونحترم الأخرين وعقولهم.

7- الإيجابية:

من يريد أن يكون بجوار أناس سلبيين يشتكون طوال الوقت وليس لديهم شيئا جيدا ليقولوه؟ نحن جميعا نهرب من هؤلاء، فأصحاب الشخصية المحبوبة هم أولئك الذين يمتلكون طاقة إيجابية تملأ المكان فور دخولهم إليه، يمكن القيام بذلك بالبحث الدائم عن الإيجابيات في الناس والأشياء من حولنا، الابتسامة هي رسول الشخصية الإيجابية فالمحافظة عليها تجعلنا من الناس المقبولين دائما.

8- المرح:

يستمتع الأغلبية بصحبة الشخص الذي يجعلهم يضحكون أو يبتسمون، لذا علينا أن نبحث عن الجانب الكوميدي في المواقف المختلفة التي تمر بنا ونحاول تسليط الضوء عليها.

9- مساعدة الأخرين:

أن تكون داعم للأخرين هي الصفة الأكثر أهمية التي يمكن أن تتصف بها وتجعلها جزءًا من شخصيتك، لأن الناس لا ينسون ابدًا من قام بدعمهم ومساعدتهم خاصة في أوقات ضعفهم أو حاجتهم.

10- النزاهة والاحترام:

الصدق والنزاهة سيجعلك محط إعجاب واحترام الناس وتقديرهم وامتنانهم، في الحقيقة لا شيء يحسن شخصية المرء مثل الصدق والاحترام، احترام الناس واحترام الذات.

اترك تعليقاً