موظفة تعاني من آلام نتيجة طريقة جلوس خاطئة
موظفة تعاني من آلام نتيجة طريقة جلوس خاطئة
article comment count is: 2

بالصور التوضيحية.. كيفية تجنّب آلام الظهر والرقبة

الجلوس المستمر على كرسي وفي مواجهة المكتب لساعات طويلة أثناء العمل، دون فترات راحة، قد يسبب بعض المشاكل الصحية، خاصة إذا كانت طريقة الجلوس بها بعض الأخطاء التي تؤدي لآلام ومشاكل في الرقية والظهر، وقد تصل إلى مرحلة الانزلاق الغضروفي.

في الغالب يكون الموظف مطالبًا بالجلوس لفترة لا تقل عن 8 ساعات على مكتبه بنفس الطريقة والأسلوب، وهو أمر لا يرهق على المستوى الذهني فقط، بل على المستوى الجسدي أيضًا، وبحسب مقال نشره موقع cnet اعتمادًا على ما قاله الباحث الدكتور Alan Hedge، الأستاذ بجامعة كورنيل الذي قام بالتدريس والبحث والاستشارات في بيئة العمل لأكثر من 30 عامًا، فهناك بعض الطرق والقواعد التي إذا تمت تهيئتها على مكتب العمل يصبح الجلوس عليه مريحا ولا يرهق الجسد ولا يؤدي إلى أي إصابة، وهذه القواعد هي:

1- وضع الجلوس الطبيعي:

هناك ما يسمى بوضع الجلوس الطبيعي، وهو يتم عن طريق الابتعاد بالكرسي عن المكتب، بحيث يتخذ النصف السفلي من الجسم مساحته المريحة للاسترخاء، بالإضافة إلى استرخاء الكتفين إلى الوراء، في هذه الوضعية يتم الضغط على عظام العمود الفقري والحوض بشكل صحيح، ويساعد التنفس في الضغط المستمر بشكل صحيح على العمود الفقري مما يساعد على استرخائه واسترخاء باقي عظام الجسم، مما يتيح الراحة في الجلوس للعضلات أيضًا، وتلك هي الخطوة الأولى في إيجاد الراحة على مكتبك.

2- الفأرة ولوحة المفاتيح:

لاستخدام الفأرة ولوحة المفاتيح بالشكل الأمثل غير المجهد للعضلات يجب أن تضعهم في مستوى منخفض قليلُا، فأنت الآن كما اتفقنا تجلس مبتعدًا قليلًا عن مكتبك، ولذلك لا يجب أن تجهد عضلات كتفيك في مستوى مرتفع للوحة المفاتيح، فيجب وضعها في مستوى يتيح لمرفقيك الميل بزاوية 90 درجة أو أقل من ذراعك، ليخف الحمل العضلي عن ذراعك، ولتفعل ذلك يمكن أن تجد الوسيلة التي ترفع اللوحة والفأرة حوالي خمسة سنتيمترات من فخذيك أثناء جلوسك في الوضع الطبيعي الذي اتفقنا عليه من قبل.

3- وضع الشاشة الطبيعي:

لمكتب أكثر راحة للعينين يجب أن تبعد شاشتك عنك قدر المستطاع، وهناك بعد الحيل لفعل ذلك، فيمكنك أن تمد يديك وتبعد شاشتك بحيث فقط تلامس إصبعك الأوسط، أو أن تغمض عينيك وتفتحها وترى ما أول ما تقع عليه عيناك، فإذا كان شريط العناوين فأنت في الوضع الصحيح، ويقول الخبراء أن هذه الوضعية تتيح تحريك الرقبة وامتداد الجسم بشكل جيد يريح العظام والعضلات، كما أنك يجب أن تميل شاشتك إلى الأسفل قدر المستطاع حتى تتجنب انعكاسات الضوء، حتى لا تتأذى عيناك.

4- المقعد:

المقعد هو أهم شيء في مكتبك، فهو ما يمكنه أن يتيح لك الراحة الجسدية أو التعب، وهناك بعض الخطوات التي يجب أن توفرها في مقعدك، أولًا أن تضع قدميك بحيث تلامس الأرض ولا تتدلى وتتأرجح، ويجب ألا تلصق ركبتيك في حافة المقعد، اجعل بينهما مسافة في حجم قبضة اليد تقريبًا، واجعل ظهرك مفرودًا قدر المستطاع، وإذا وجدت أنك تجلس بحيث أن قدميك خلفك وليست أمامك، أو أنك تستند على الأرض بقدم واحدة فاعلم أن هناك خطأ وابدأ في تعديل جلستك، أو تغيير مقعدك بآخر يناسب جسدك ووضعه الطبيعي للاسترخاء.

5- النشاط البدني:

في النهاية لا يمكنك أن تتجاهل النشاط البدني، يجب أن تبذل نشاطُا بدنيًا حركيًا على الأقل عشرة دقائق بعد كل ساعة عمل، حاول أن تجد ما ينبهك لذلك، ولا تجعل ضغط العمل يجعلك تتقاعس عن ذلك، فإذا لم تفعل ذلك فلن تستطع ذهنيًا ولا جسمانيًا استكمال عملك بالشكل الأمثل، فحاول أن تجعل فترة الراحة أسلوبًا ثابتًا لحياتك العملية، حتى ولو كنت تعمل في منزلك ذاته، لا تجلس على المكتب أكثر من ساعة.

اترك تعليقاً

آخر التعليقات (2)

  1. نصائح كلها هامه جدا لحياتنا اليوميه وشكرا جزيلا علي ذلك ونرجو نشر المزيد لتنظيم وتطوير حياتنا اليوميه